فعاليات وأنشطة الجمعية

...
الذكرى الثانية لتأسيس الجمعية الوطنية لإتحاد الشباب الجزائري

2021-05-09

الحمد لله الذي زين قلوب أوليائه بأنوار الوفاق، وسقى أسرار أحبائه شرابًا لذيذ المذاق، وألزم قلوب الخائفين الوجَل والإشفاق، فلا يعلم الإنسان في أي الدواوين كتب ولا في أيِّ الفريقين يساق، فإن سامح فبفضله، وإن عاقب فبعدلِه، ولا اعتراض على الملك الخلاق.

وأشهد أن لا إله إلا الله، وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد، وهو على كل شيء قدير، إلهٌ عزَّ مَن اعتز به فلا يضام، وذلَّ مَن تكبر عن أمره ولقي الآثام.

وأشهد أن سيدنا وحبيبنا وشفيعنا محمدًا عبد الله ورسوله، وصفيه من خلقه وحبيبه، خاتم أنبيائه، وسيد أصفيائه، المخصوص بالمقام المحمود، في اليوم المشهود، الذي جُمع فيه الأنبياء تحت لوائه.

وعلى آله وأصحابه، ومن سار على نهجه، وتمسَّك بسنته، واقتدى بهديه، واتَّبعهم بإحسان إلى يوم الدين، ونحن معهم يا أرحم الراحمين.

ثم أما بعد هانحن نطفئ الشمعة الثانية في ذكرى إعتماد الجمعية الوطنية لإتحاد الشباب الجزائري من قبل وزارة الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية تزامنا وذكرى عزيزة على قلوب الجزائرين والجزائريات ألا وهي مجاز 08 ماي 45 التي نسأل الله عز وجل أن يرحم شهادائنا الأبرار ويجعلنا خير خلف لخير سلف قد مرت سنتان من العطاء الخيري والإنساني سنتان من الجد والإجتهاد سنتان من التنافس على خدمة المجتمع بكافة شرائحه مع طاقم من خيرة شباب وشابات وطننا الحبيب فقد كان أول من شهر نوفمبر من سنة 2018 تأسيسها بنية حسنة لله عن وجل خالصة بإذن الله فهانحن نحتفي للمرة الثانية بعيديها الثاني ونحن موقنون أن ماححقته الجمعية خلال العامين كان ما إلا بتوفيق من العلي القدير أولا ثم بكم أنتوم أيها المحسنون والمحسنات فندعو الله لكم البركة في المال والرزق ودوام الصحة والعافية والهناء منكم لكل المحبين والمتطوعين معنا فرأيتنا جيل شبابي يساهم في خدمة وتنمية مجتمعه فهنيئا لكل أسرتنا الجمعوية عبر كامل التراب الوطني وبإذن الله القادم أفضل دون أن ننسى فاجعة هذا العام جراء وباء كورونا ومافقدتاه من أهل وأحبه في الجمعية وخارجها نسأل الله لهم الرحمة والمغفرة دون أن ننسى فقداننا لعمود هام في تشكيلتنا الوطنية وهي الأخت الطيبة رحمها الله صدوقي ريمة -نائبة رئيس المكتب التنفيذي الوطني للجمعية التي تنحدر من ولاية تيارت - رحمات الله عليكي نور الله قبركي وجعله روضة من رياض الجنة في الأخير ندعو الله لنا ولكم التوفيق والسداد والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته .